بدعوة تنفيذ عملية دهس وإصابة جنديين

إعدام شابين بعد إطلاق النار عليهما بدم بارد في كفر نعمة غربي رام الله

تحدثت مصادر عبرية فجر اليوم الإثنين عن استشهاد فلسطينيين وإصابة ثالث بعد فتح جنود الاحتلال النار عليهم بالقرب على مداخل قرية كفر نعمة غربي رام الله، بحجة قيامهم بعملية دهس أصيب خلالها جنديين أحدهما وصفت بالخطيرة، والثاني أصابته طفيفة.

وقالت المصادر العبرية، إن القوة العسكرية تعرضت لعملية الدهس خلال محاولتها اقتحام القرية من المدخل الرئيسي للقرية، للقيام بعملية اعتقال لشبان من القرية.

من جهتهـا أعلنت وزارة الصحة بالضفة المحتلة، عن هوية الشهدين وهما -أمير محمود جمعه دراج خربثا المصباح ٢٠ عاماً، ويوسف رائد محمد سليمان عنقاوي بيت سيرا ٢٠ عاماً

أما المصاب (سائق المركبة) هو: هيثم باسم جمعه علقم صفا ٢٠ عاماً.

ومنعت قوات الاحتلال طواقم الهلال الأحمر من الاقتراب من مكان الحادث، وقامت باحتجاز مفتاح سيارة الاسعاف ومنعت الطواقم المرافقة لها من الاقتراب للمكان بعد إغلاق المنطقة وكافة الطرق المؤدية إلى القرية وقرى غرب رام الله المجاورة.

وأشار إلى أن قوة عسكرية اقتحمت القرية عند الساعة الثالثة فجرا واعتقلت أحد الشبان من القرية قبل أن تقع هذه العملية.

واندلعت المواجهات على مدخل القرية، وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال تطلق النار بشكل عشوائي، وقنابل الغاز باتجاه منازل المواطنين، أدت إلى إصابة العشرات منهم

Comments

comments